أطلقته وتديره منظمة المبادرات الإنسانية والعمل الإجتماعي الطلابية Us to U.S

 

واشنطن ـ ساكم 

أطلق المُلحق الثقافي السّعودي بالولايات المتحدة الأمريكية الدكتور محمد بن عبدالله العيسى العمل الفعل لبدء مهرجان العمل التطوعي الثالث لمنظمة US To US لعام 2016م، والذي يحمل شعار "البناء والمعرفة"، عقب أن اطلق معالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى الاعلان الالكتروني، قبل ٦٠ يومأً مضت إبان زيارته لواشنطن.

وارتدى الملحق الثقافي زي المهرجان معلناً عن نفسه كأول متطوع مشارك، الاجتماع الـ٣٩ لرؤساء الأندية الطلابية السعودية في الجامعات، ومتمنياً بأن "يُكتبَ التوفيق والنّجاح للمهرجان الذي ينمي الحس الانساني  والاجتماعي للبمتعثين الذي في الاساس يحث عليه الدين الاسلامي والثقافة العربية السعودية".

ودعى العيسى " المبتعثين إلى الانخراط والمشاركة في هذه البرامج التي تُساهم في تنمية المهارات والخبرات وصقل شخصيات الطلبة من خلال العمل التطوعيّ".

ومثّل المنظمة في تدشين الفعاليات المدير العام الدكتور يحي فقيهي، الذي وجه الشكر والتقدير لمعالي وزير التعليم، الذي رعى تدشين والملحق الثقافي "الذي شارك فعلياً في المهرجان ما كان له الاثر النفسي والتشجيعي للطلاب والطالبات المبتعثين في الولايات المتحدة".

وبين فقيهي أن المهرجان يأتي امتداداً للنجاحات السابقة للمنظة التي تحفز على العمل الانساني التطوعي والذي ينعكس كرسالة حضارية بين الطلاب والمجتمع الامريكي ويرسم الصورة الحقيقية عن الانسان السعودي".

وأكد رئيس المنظمة أن "المهرجان يهدف إلى ترسيخ قِيَم العطاء وحبّ المعرفة والتجربة لدى الطلاب المُبتعثين. كما تسعى المنظمة من خلال مساراتها الميدانية والفكرية والتطويرية المختلفة إلى تكوين تجربة حياتية ثريّة تمزج بين التميّز العلميّ وبين تجربة تطوعية يمتدّ أثرها الإيجابي بعيدًا في حياة الإنسان"

يذكر أن أنّ المهرجان التطوعيّ الثالث سيعقد على امتداد الولايات لاأمرييكية متزامناً مع عودة الطلاب المبتعثين من الإجازة الصيفية، ولمدة شهرين. إذ سيركز المهرجان على ثلاثة أُسس هي: التدريب، التطبيق، والتكريم بالتّعليم.

 كما تسعى المنظمة من خلال المهرجان إلى بلورة رؤيتها عن طريق تحويل العمل الإجتماعي الى عادةٍ وسلوكٍ دائمٍ بين الطلاب ليكونا مصدرًا لبثّ الرّوح الإيجابيّة المؤثّرة، والمساهمة في خلق تقارُبٍ بنّاء بين أفراد المجتمع. كما سيحمل المهرجان العديد من الأفكار التطوعيّة النّوعيّة الأُخرى.

تحديثات فيسبوك وتويتر