أكد الملحق الثقافي أن البرنامج يساهم بتبادل الخبرات التعليمية لتطوير جودة التعليم في المدارس

واشنطن – ساكم 

اجتازت الدفعة الأولى من متدربي خبرات مرحلة اللغة الإنجليزية، وذلك في جامعة سانت لويس بولاية ميزوري في الولايات المتحدة الأميركية أحد أفضل 100 جامعة في أميركا، ضمن برنامج وزارة التعليم في التطوير المهني للمعلمين والمعلمات السعوديين بالخارج.

وأوضح الملحق الثقافي في الولايات المتحدة الأميركية الدكتور محمد العيسى عند لقائه بمدير جامعة سانت لويس بميزوري والمعلمين والمعلمات المتدربين في الجامعة، أن برنامج خبرات الذي أطلقته وزارة التعليم أخيراً يعد أهم البرامج التي تساعد في تطوير البيئة التعليمة في المملكة، وذلك بالاطلاع على الخبرات التعليمية في أمريكا، والاستفادة منها.

وبيّن العيسى أن عدد معلمي الدفعة الأولى من برنامج خبرات الذين اجتازوا برنامج اللغة الإنجليزية بلغ 18 معلماً، منهم سبعة معلمين و11 معلمة، مشيراً إلى أن المتدربين انتقلوا إلى المرحلة الثانية وهي مرحلة الحضور التدريسي، والتي تعتمد على الحضور داخل الفصول الدراسية الأميركية مع المعلمين والمعلمات وتسجيل الملاحظات التدريسية، والتفاعل مع طرق التدريس المستخدمة في المدارس الحكومية الأميركية.

وأضاف: «إن برنامج خبرات الذي أطلقته وزارة التعليم أخيراً يسعى إلى تطوير مهارات معلمي ومعلمات المدارس، والذي سيكون حتماً له تأثير هام في المرحلة القادمة من مستقبل المملكة، وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في رؤية المملكة 2030، وأثمّن دور وزارة التعليم في تسهيل مهمات المعلمين وتوفير كافة احتياجاتهم، وحرصها على تطبيق البرنامج في أفضل الجامعات الأميركية المتميزة، وسنظل دائماً على تواصل بتقديم كل الدعم من الملحقية الثقافية السعودية في أميركا للمتدربين حتى يتكلل البرنامج بالنجاح إن شاء الله، وأسأل الله لهم التوفيق».

بدوره، أكد نائب مدير الاعتماد الأكاديمي في الملحقية الثقافية السعودية بأمريكا ومنسق برنامج خبرات الدكتور عوض اليامي، أن برنامج التطوير المهني للمعلمين والمعلمات «خبرات» الذي أطلقته وزارة التعليم يسعى إلى تطوير الأداء الوظيفي للمعلمين والمعلمات بالاطلاع على الخبرات الأخرى، إذ أن التجارب التعليمية في أميركا وغيرها تعد من أهم البرامج التعليمية العالمية التي حرصت وزارة التعليم على نقلها إلى معلميها.

وأشار اليامي إلى أن إجمالي عدد المتدربين من المعلمين والمعلمات الذين سيستفيدون من برنامج خبرات في أميركا يبلغ 300 طالب، موزعين في برنامجهم على ثلاثة جامعات من أفضل 100 جامعة في أميركا، مبيناً أن الدفعة الأولى بلغ عددهم 18 متدرب في جامعة سانت لويس بولاية ميزوري، فيما سيتم توزيع الدفعة الأخرى من المتدربين على ولايتي ميتشغن، وأوهايو.

ولفت اليامي إلى أن مدة برنامج خبرات يصل إلى ستة أشهر، ويهدف إلى الاطلاع على التجارب العالمية في التدريس، بملاحظة طرق التدريس، والمناهج المستخدمة في الفصول الدراسية، إضافة إلى الاستفادة من إدارة المدارس والنظام التعليمي في المدارس الأميركية.

وأضاف: «قسّم برنامج خبرات إلى ثلاثة مراحل تبدأ المرحلة الاولى بدورة تدريبة مكثفة في اللغة الإنجليزية، بعد ذلك المرحلة الثانية الحضور للحصص المدرسية وملاحظة طرق التدريس بالإضافة إلى مناقشة تلك الطرق مع المدرسين الأميركيين وذوي الخبرات، فيما تأتي المرحلة الثالثة بالمساعدة والمساهمة الفعلية داخل الفصول الدراسية مع المعلمين الأساسيين في شرح الدرس، وإدارة الحصة الدراسية».

واعتبر الدكتور عوض اليامي أن برنامج خبرات سيساهم بشكل كبير في تبادل الخبرات بين المعلمين السعوديين والأميركيين، ومعرفة طرق جديدة في التدريس وإدارة المدارس، مشيراً إلى المستفيدين من هذا البرنامج هم من فئة المعلمين والمعلمات، ومدراء المدارس، والمشرفين الاجتماعيين في المدارس، وأخيراً المشرفين التربويين.

 

تحديثات فيسبوك وتويتر