سحر أبوشاهين - الدمام

 

أوضح الملحق الثقافي السعودي في أمريكا الدكتور محمد العيسى، أن عدد المبتعثين السعوديين في مدينة بالتيمور في ولاية ميرلاند الأمريكية نحو 250 مبتعثا ومبتعثة غالبيتهم يعملون أو يدرسون في تخصصات صحية، لافتا إلى أن الملحقية أرسلت أمس أربعة تحذيرات للمبتعثين في تلك المدينة التي تشهد أعمال عنف ومظاهرات اندلعت منذ 19 أبريل الحالي.
وقال العيسى في تصريح هاتفي لـ"مكة" أمس، «بالرغم من أن مواقع أعمال العنف والشغب تبعد 20 دقيقة بالسيارة عن أماكن عمل ودراسة غالبية المبتعثين السعوديين إلا أن المدينة مازالت خطرة ولا بد من الحذر».

وشملت التحذيرات المرسلة عبر الإيميل ووسائل التواصل الاجتماعي:
1 - الابتعاد عن أماكن المظاهرات والعنف والشغب.
2 - عدم الخوض في أي أحاديث ذات علاقة بأعمال الشغب والعنف والتركيز على العمل أو الدراسة.
3 - عدم الخروج إلا للضرورة والالتزام بأوقات حظر التجول المفروضة من قبل حكومة الولاية بين 10 مساء و5 فجرا.
4 - متابعة وسائل الإعلام لمعرفة الأماكن الجديدة التي تمتد إليها المظاهرات.
يأتي ذلك في وقت ذكرت فيه قناة CBS الأمريكية أن 15 شرطيا أصيبوا حتى الآن في أعمال العنف التي تشهدها مدينة بالتيمور بولاية ميريلاند.
وأكد الموقع الرسمي للقناة، اشتعال النيران في نواح متفرقة من المدينة، بعدما نشبت حالة من الاشتباكات على مسافة قصيرة من جنازة فريدي جراي، الشاب الأسود الذي تم قتله، كما امتدت في أنحاء المدينة.
في سياق آخر، قال الملحق الثقافي حول قضية المبتعث محمد الغنام المختفي منذ 28 مارس الماضي، إن الملحقية أحالت القضية بالكامل إلى قنصلية هيوستن والتي تنسق مع السفارة السعودية في واشنطن ووزارة الخارجية السعودية.

 

 
 
 

تحديثات فيسبوك وتويتر